الذهب لأعلى مستوى في شهرين بعد جلسة درامية

4

تأرجحت أسعار الذهب يوم الاربعاء في جلسة درامية بين الهبوط والارتفاع، لتنهي جلسة اليوم قرب اعلى مستوى لها في ما يقرب الشهرين، وذلك بالتزامن مع انعقاد أول مؤتمر صحفي للرئيس المنتخب دونالد ترامب.

وبالرغم من تخلّي الدولار عن مكاسبه المبكرة وانخفاضه بشكل واسع النطاق في التعاملات المتأخرة، إلا أن المستثمرين أبقو في أذهانهم قوّة الدولار، لكن الذي دعم من اسعار المعدن هو حالة عدم اليقين السياسي والتي بدأت منذ مطلع العام، خصوصا في العالاقات الروسية الأمريكية.

ترامب سيوفّر الوظائف ويلغي برنامج “أوباماكير”

وخلال المؤتمر، اعتقد ترامب أن روسيا مسؤولة عن القرصنة ذات الصلة بالانتخابات، لكنه أشار أيضا إلى هجمات الكترونية من قبل جماعات أخرى ورفض انتقاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وبحلول الساعة 18:45 بتوقيت غرينتش ارتفع الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.6% الى 1195.70 دولار للأونصة وذلك عقب انخفاضه بنفس النسبة تقريبا قبل ساعة من بدء المؤتمر الصحفي لـ “ترامب”، لتسجل مستويات الـ 1177.00 دولار للأونصة في جلسة شهدت تذبذبا عنيفا.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب تسليم فبراير/شباط عند التسوية بنسبة 0.9% أو 11.10 دولار إلى 1196.60 دولار للأونصة، وهو أعلى إغلاق منذ 22 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

لا شك أن الانتخابات التي ستشهدها القارة الأوروبية على مدار العام خصوصا في كل من فرنسا وهولندا وألمانيا والتعديلات الدستورية في إيطاليا، من المرجح أن تخلق بعض التوترات السياسية في الاتحاد الأوروبي مع ارتفاع شعبية الحركات الشعبوية، والتي من شأنها أن تكون داعما رئيسيا للذهب، في مقابل مخاطر رفع الفائدة الأمريكية وقوّة الدولار وارتفاع عوائد السندات.

السندات الأمريكية ترتفع والخزانة تطرح مزاد

وصعود عائدات سندات الخزانة الأمريكية في العادة يجعل من حيازتها أقل تكلفة للمستثمرين فضلا عن أنها تعد ملاذا آمنا من المخاطر مثل الذهب. لكن سندات الخزانة تدر عائدات منتظمة بخلاف الذهب الذي لا يدر أي فائدة ويكبد المستثمرين نفقات في التأمين والتخزين.

في غضون ذلك، تراجع مؤشر الدولار – الذي يقيس أداءه مقابل سلة من العملات الرئيسية – بنسبة 0.5% إلى 101.4 نقطة، مما قلل من الضغوط على السلع، ومن بينها الذهب.

وقد يتلّقى الذهب بعض الدعم من حالة عدم اليقين المحيطة بملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مما يؤدي إلى مزيد من الطلب من قبل المستثمرين الأفراد في المملكة المتحدة.

على الصعيد الفنّي، قلبت حركة الذهب اليوم مستويات المقاومة رأسا على عقب، خصوصا بعد تخطّي مستوى المقاومة عند 1194.00 دولار للمتوسط المتحرك لـ 55 يوما، لكن بعض التجار يقولون أن مستوى المقاومة عند الـ 1200.00 دولار بحاجة إلى زخم قوي ليتم كسره.

لمشاهد التحليل الفني للذهب (اضغط هنا).

في مكان آخر، ارتفعت الفضة بنسبة 0.11% الى 16.83 دولار للأونصة بعد ان ارتفعت يوم الثلاثاء لأعلى مستوى في أربعة أسابيع عند 16.90 دولار.

وانخفض البلاتين 0.57% الى 977.20 دولار بعد ان بلغ أعلى مستوى في شهرين عند 982.60، وانخفض البلاديوم  1% الى 753،97 دولار للأونصة.

وبلغ البلاديوم أعلى مستوى له في خمسة أسابيع يم الاثنين عند 768.1 دولار للأونصة.

ويتوقع المستثمرون أن المعدن الصناعي سيستفيد، إذا تم خفض الضرائب وزيادة الإنفاق الحكومي في أسواق السيارات الرئيسية في الصين والولايات المتحدة، والتي ستعزز من مبيعات السيارات، حيث يستخدم المعدن في صناعة المحوّل الحفاز الذي يحّد من الانبعائات الضارة.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا


الدول الرئيسية

التاريخ:

التاريخ الوقت البلد الأهمية البيان الحقيقي المتوقع السابق
المؤشرات الاقتصادية الأجندة الاقتصادية الأسعار الفورية